Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

الشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI) توقع مذكرة اتفاق مع شركة Figeac Aéro في معرض باريس الجوي

content

باريس، فرنسا – 21 يونيو 2019م: أعلنت الشركة السعودية للصناعات العسكرية SAMI عن إبرامها مذكرة اتفاق مع شركة Figeac Aéro، وهي إحدى شركات الطيران الفرنسية ذات الطراز العالمي والمتخصصة في تصنيع الأجزاء الهيكلية والدقيقة وأجزاء المحركات من السبائك الخفيفة والمعادن الصلبة. وتم توقيع المذكرة في معرض باريس الجوي، الحدث الدولي المتخصص في مجال الطيران والفضاء والأكبر من نوعه على مستوى العالم، والذي يقام في مطار لو بورجيه في العاصمة الفرنسية.

وتضمنت مذكرة الاتفاق إنشاء مشروع مشترك بين شركة SAMI وشركة Figeac Aéro يقضي ببناء منشأة في المملكة العربية السعودية لتصنيع هياكل الطيران المعدنية، فيما ستمتلك شركة SAMI غالبية الأسهم في الكيان الجديد الذي سيقوم بتنفيذ العقود المتعلقة بتصنيع المكونات المعدنية للطيران العسكري والتجاري، إذ من المقرر أن يستمر المشروع لمدة عامين ونصف.

وتعليقاً على ذلك، قال الدكتور أندرياس شوير الرئيس التنفيذي للشركة السعودية للصناعات العسكرية (SAMI): "يسعدنا التعاون مع شركة ذات سمعة عالمية مثل Figeac Aéro، ونتطلع إلى العمل عن كثب معهم في المستقبل. يمثل هذا المشروع الركيزة الأساسية للصناعات التحويلية للطائرات، وسيعزز من قدراتنا المحلية تماشياً مع الأهداف المحددة في رؤية المملكة 2030م. ومن خلال بناء أسس متينة للتصنيع الأصلي، سنكون قادرين على تحقيق وفورات كبيرة في التكاليف وضمان مستقبل أكثر أماناً للمملكة وشعبها في الوقت نفسه".

من جهته، صرح جان كلود مايار رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة Figeac Aéro، قائلاً: "بعد دراسة وبحث لمدة أربع سنوات مع العديد من الشركاء المحتملين حول المنظومة السعودية، توصلنا إلى أن شراكتنا في المشروع المشترك المستقبلي مع شركة SAMI ستمكن المملكة العربية السعودية من تطوير قدراتها التصنيعية وبناء صناعة الطيران الخاصة بها إلى جانب سلسلة التوريد المرتبطة بها. إننا متحمسون للغاية حيال هذا المشروع الصناعي الجديد وسنسعى جاهدين في شركة Figeac Aéro إلى إنجاحه".

سيتم إدارة وتشغيل المنشأة الجديدة التي سيكون موقعها إما في الرياض أو جدة، بواسطة مهندسين وفنيين سعوديين مؤهلين ومدربين تدريباً عالياً. وتشمل الأنشطة التي سيتم تنفيذها في المنشأة عمليات التشغيل الآلي مثل أعمال الصفائح المعدنية، وعمليات المعالجة السطحية، وأعمال التجميع الفرعية، وذلك لتسليم البضائع بشكلها النهائي إلى العملاء. وستستفيد هذه المنشأة من المؤهلات والتراخيص في مجال الطيران لتوفير قطع الغيار التي تشمل أجزاء أجنحة الطائرات التجارية المصنوعة من التيتانيوم. وبالإضافة إلى ذلك، سيدعم البرنامج المشاريع المشتركة الأخرى التابعة لشركة SAMI بهدف تعزيز عملية توطين الصناعات العسكرية وفقاً لتوجهات رؤية المملكة 2030م.

-انتهى-